إجابة:hashem Mohsen

علينا أن نكون صريحين، نملك جميعاً رغبة طفيفة في الإنتحار، لن أبدأ بإطلاق الهراء المعتاد مثل "لا تنتحر" بل سوف أباشر بمنحك بعض الطرق. في البداية يجب أن أوضح (بناء على تجربتي) أن الرغبة في الإنتحار والإقدام على الإنتحار هما أمران مختلفان تماماً، بعد قول هذا هيا بنا نبدأ: أولاً، الانتحار بالسلاح الناري: أمر بسيط جداً، أمسك بالسلاح الأقرب لك، اضغط على الزناد، تمت المهمة بنجاح. ثانياً، "السكين اللعينة": وهي المفضلة لدي، فقط اذهب إلى المطبخ وأمسك سكيناً لعينة وبسرعة كبيرة استخدم هذه السكين اللعينة لطعن نفسك، إذا كنت محظوظاً لن يتمكن أحد من إنقاذك قبل توقف النزيف. ثالثاً، "الطيران": تتطلب بعض الشروط لكنها الأسهل دون شك، الشروط سهلة وهي ببساطة أن تجد بناء من ثلاث طوابق على الأقل ومن ثم اصعد إلى سطح البناء، الجزء التالي هو الأصعب، اقفز. رابعاً، "الجرعة الزائدة": غالباً هذه هي الطريقة الأسهل والأفضل لأنها تتم دون ألم ونتيجتها مؤكدة إذا فعلتها بشكل صحيح، أحضر الأسبرين وأي نوع آخر من المستحضرات الدوائية واملئ فمك بها. هذه هي الطرق التي فكرت بها بسرعة، لو أني أملك وقتاً أكبر كنت سأذكر مليون طريقة أخرى، إذا كنت تبحث عن سم سهل التحضير ابحث عن كلمة (شاي البطاطا، Potato tea).

55
0
إجابة:Abeer Alobady

أنا هنا للإجابة على السؤال فحسب، من المؤكد وجود سبب لتعدد الأساليب في الإنتحار، ربما السبب هو أن كل شخص يرى الطريقة الأفضل من منظوره الخاص، هيا نلق نظرة على بعض الطرق في الإنتحار. الشنق: إذا كنت تبحث عن طريقة سريعة وغير مؤلمة فهذا هو خيارك الأفضل، كل ما عليك فعله هو قياس مسافة السقطة حتى تتأكد من أنك تفعلها بالشكل الصحيح، يحتاج بعض الأشخاص إلى ارتفاع بقدر بـ8 أقدام حتى يقومون بها بالشكل الصائب، إذا لم تجد مكاناً ملائماً أو لم تتمكن من صنع عقدة حبل متقنة، أو فشلت في قياس المسافة حتى لو كان قياسك مختلف بقدر ضئيل، لن تنجح. بكل الأحوال إذا كنت لا تمانع الموت خنقاً يمكنك أن تشنق نفسك من أي مكان باستخدام أي شيء، أبدع في الطريقة وسيكون من الصعب إيقافك. هذا هو خياري الأفضل، قطع الرسغ: من الصعب العثور على أداة حادة تسبب جرحاً عميقاً، وربما يكون من الأصعب أن تنظر إلى جرح بهذا العمق، كما أن نتيجة هذه العملية فوضوية وتنثر الدم في كل مكان وسيكون الأمر مرعباً للشخص الذي سيجدك على هذه الحال، بكل تأكيد إذا فشلت في هذه العملية من الممكن أن تخسر يدك. إطلاق النار: إذا كنت قاصراً أو تقيم في مدينة من المرجح أن تجد صعوبة في العثور على سلاح، لكن إذا تمكنت من الإمساك بالسلاح فإن إطلاق النار ليس صعباً، إنه صاخب وفوضوي لكن نتيجته هي الموت في معظم الأوقات، إذا صوبت السلاح بشكل خاطئ من الممكن أن تسبب لنفسك إعاقة دائمة تستمر مدى الحياة. الجرعة الزائدة: إنها لا تمنحك شعوراً جيداً على الإطلاق كما يعتقد البعض، لأنك ستستغرق وقتاً جيداً بين الغياب عن الوعي والتقيؤ والأمور المقرفة، عليك أن تتناول كمية كبيرة من الحبوب حتى تفلح هذه الطريقة، إذا وجدك أحدهم وقام بإسعافك بعد هذا التصرف ستخضع لعملية غسيل معدة وهي تجربة مقيتة وسيئة وشعورك بعد الفشل سيكون سيئاً نفسياً وجسدياً، سيسبب الأمر لك الكثير من المشاكل الصحية وستواجه مشاكلاً في الحصول على وصفات الأدوية لبقية حياتك، مثل ما يحصل معي حالياً. الغرق: الطريقة الوحيدة لنجاح هذا الأمر هو أن تذهب إلى بركة أو إلى الشاطئ دون أن يراك أحد، وعليك أن تجد طريقة لربط نفسك بشيء ثقيل الوزن حتى لا تطفو على سطح المياه بسرعة، عدم القدرة على التنفس أمر صعب، وإذا كنت تفعل هذا في مياه مالحة ستشعر بألم لا يوصف عندما يجبرك جسدك على أخد الأنفاس، ولا تنسى أنه من المرجح أن العديد من الأشخاص تبولوا في هذه المياه.

22
0
إجابة:وليف الشوق

عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( مَن تردى من جبل فقتل نفسه فهو في نار جهنم يتردى فيه خالداً مخلداً فيها أبداً ، ومَن تحسَّى سمّاً فقتل نفسه فسمُّه في يده يتحساه في نار جهنم خالداً مخلداً فيها أبداً ، ومَن قتل نفسه بحديدة فحديدته في يده يجأ بها في بطنه في نار جهنم خالداً مخلداً فيها أبداً ) رواه البخاري ( 5442 ) ومسلم ( 109

1
0
إجابة:زهراء الرافضية الساعدية

حرام الانتحار ورة الموت عذاب البرزخ وجوع وتعب مستمر ووراه جهنم

1
0
إجابة:ريم مروان

الإنتحار يكون الحل عندما تكون حياتك ألم مع أنك حاولت وفعلت كل شيء ممكن، أفضل الانتحار على الشعور بالإحتضار حتى يصل الموت متأخراً جداً.

0
0